عدد الضغطات : 4,698عدد الضغطات : 3,050
عدد الضغطات : 4,096عدد الضغطات : 2,113
عدد الضغطات : 4,062عدد الضغطات : 2,387
عدد الضغطات : 0
الإهداءات
العودة   منتديات أقلام حرة > ▪ـ‗ৣღ.فَضَاءَات حُرَّة.ღৣ‗ـ▪ > روحانيات
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-Mar-2012, 06:42 PM   رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
دمعة الماس
قلم حر جديد
 
سلالُ عطرٍ ماضيه





اخر مواضيعي

دمعة الماس غير متواجد حالياً


افتراضي

سلمتِ أيتها الزاهية شرارة فكر وسلمتْ بكِ المعرفة والفائدة اليقينيّة ..







رد مع اقتباس
قديم 19-Mar-2012, 12:21 AM   رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
نجاة محمد
نــبـض قــــلَمْ حـــر
 
الصورة الرمزية نجاة محمد
 

 
افتراضي


يقول مجاهد رحمه الله ماتردي حجر من راس جبل ولا تفجر نهر من حجر ولا تشقق فخرج منه الماء إلا من خشية الله بذلك نزل القرآن.
الشيخ ابن العثيمين من كبار الشيوخ رحمه الله عليه.وقراءات لمثل هذه الفتاوي لشيء من زخات الدين
شرارة فكر جزاكِ الله الجنة وجعل لحرفك دوام العطاء







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 19-Mar-2012, 12:28 AM   رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
الفريدي
قلم حر نشيط
 
الصورة الرمزية الفريدي
 

 
سلالُ عطرٍ ماضيه





اخر مواضيعي

الفريدي غير متواجد حالياً


افتراضي

ماشاءلله
.
.
هنيئا لك هذا الموضوع , أسأل الله أن لايحرمك أجر هذا العمل القيم
.
.
أتمنى أن لايقف

حفظك المولى







التوقيع

أتراك حين تقذفني بالكلمه فتصيبني في مقتل ..
ثم تحاول أن تجبر الكسر ..! هل يجبر ؟؟ !!

إن كنت تضحك يا عساها على طول ..
وإن كنت متضايق يا عساها دقايق ..




إن التأمل في الحياة يزيد اوجاع الحياة
رد مع اقتباس
قديم 19-Mar-2012, 02:38 PM   رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
شرارة فكر.!
قلم العطاء
 
الصورة الرمزية شرارة فكر.!
 

 
افتراضي


دمعة الماس / نجاة محمد / الفريدي
الشكر موصول لـ حضوركم القيم ..
بُـوركتم ’’









التوقيع

اللهم إنّكـ عفوٌ كريم تُحب العفو فأعفُ عنّا
رد مع اقتباس
قديم 19-Mar-2012, 02:53 PM   رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
شرارة فكر.!
قلم العطاء
 
الصورة الرمزية شرارة فكر.!
 

 
افتراضي


[20]


فضيلة الشيخ ..
هل يجوز أن يحضر للتعزية أحد العلماء ليحمل أهل الميت على الصبر
ويذكرهم بفناء الدنيا ويبين لهم فوائد الصبر ويسليهم بحيث
يكون في مجلس التعزية روضة من رياض الجنة ؟



الجواب :
ليس هذا من السنة أن يحضر واعظ في مجلس التعزية ليعظ أهل الميت ويسمعه الحاضرون
بل إن الاجتماع للتعزية مكروهٌ كما صرح بذلك كثيرٌ من العلماء بل أطلق بعضهم
عليه أنه بدعة لذلك نحث إخواننا المسلمين على أن لا يفعلوا ذلك أي أن لا يجلسوا
للتعزية يستقبلون الناس أولاً لأن ذلك لم يكن من هدي النبي صلى الله عليه وسلم
ولا من هدي أصحابه
وثانياً أن لسان حال هذا الجالس الذي فتح بابه للناس كأنه يقول يا أيها الناس ائتوا
إلي فإني مصابٌ فعزوني وهذا أمرٌ لا يليق بالعاقل بل الإنسان المصاب ينبغي له
أن يتصبر ويتحمل دون أن يقول للناس بلسان الحال أو لسان المقال تعالوا عزوني
وثالثاً أن هذه المجالس قد بالغ فيها بعض الناس حتى أصبحوا يجعلونها كأنها حفل زواج
تمر في بعض المناطق في البيت مضاءً بقناديل الكهرباء مفتوح الباب قد بسط بالرمل
أو بالفرش وبالكراسي والناس هذا داخلٌ وهذا خارج وكأنهم في محفل عرس
وهذا لا شك أنه ليس من السنة بل إنه خلاف السنة قطعاً بل إنه يجعل الناس يحسون
بهذه الأمور إحساساً ظاهرياً بدنياً يريدون أن يسلوا أنفسهم بهذه المظاهر فقط لا برجاء
الثواب وتحمل الصبر لأن هذه عبارة عن سرورٍ ظاهري جسدي فقط لكن إذا بقي البيت
على ما هو عليه وبقي أهلهم على ما هم عليه وتصابروا فيما بينهم وحث بعضهم بعض
على الصبر كان هذا هو السنة ولهذا لما جاء نعي جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه
قال النبي صلى الله عليه وسلم اصنعوا لآل جعفر طعاماً فقد أتاهم ما يشغلهم ولم يقل
واذهبوا إليهم واجتمعوا إليهم وكلوا معهم إنما قال اصنعوا لآل جعفر طعاماً فقد أتاهم
ما يشغلهم يعني عن صنع الطعام لأن النفوس مهما بلغت لا بد أن تتكدر ولا سيما
إذا كان المصاب جللاً عظيماً لكن كون الناس يجتمعون وتصنع الولائم وتبعث
إليهم أو ربما يصنعونها هم فإن الصحابة يعدون صنع الطعام واجتماع الناس إليه
من النياحة ولهذا نقول لإخواننا خففوا على أنفسكم اربعوا على أنفسكم لا تكلفوها
مثل هذه الأعمال التي لا تزيدكم إلا إيغالاً في البدعة التي لم تكن معروفة في
عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولا في عهد أصحابه ونحن نقول هذا الكلام
ونقول لمن سمعه إذا كان عندك شيء من سنة الرسول عليه الصلاة والسلام
يؤيد هذا فأهده إلينا وأنت مشكورٌ على ذلك ونحن بحول الله سننقاد له
أما إذا لم يكن عندك شيء فلماذا تحدث أمراً لم يصنعه الرسول عليه الصلاة والسلام
ولا أصحابه ألم تسمع قول الرسول عليه الصلاة والسلام عليكم بسنتي
وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ
وإياكم ومحدثات الأمور إذاً فنقول لا تدع عالماً يحضر مجلس أهل الميت
من أجل أن يلقي فيهم المواعظ بل إذا رأينا أن بعض الناس قد بلغ به الحزن
مبلغاً عظيماً فإننا نأتي إليه واحداً من العائلة أو واحداً من طلبة العلم المعروف
عنده يأتي إليه ويتكلم معه كلاماً عادياً في المجلس ويقول اتق الله اصبر احتسب
فإن لله ما أخذ وله ما أبقى وكل شيء عنده بأجلٍ مسمى هذا أمرٌ مكتوب قبل خلق
السماوات والأرض بخمسين ألف سنة والمكتوب لا بد أن
يقع قال النبي عليه الصلاة والسلام واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك
لم يكن ليصيبك وتشددك في الحزن والبكاء لا يرفع من الأمر شيئاً بل يزيد الأمر
شدة ألم تعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن الميت يعذب ببكاء أهله
عليه فيأتي إنسان عادي بصفة عادية يتكلم مع هذا الذي بلغت به المصيبة مبلغاً
عظيماً ويخفف عليه وأما الاجتماع وجلب الوعاظ للوعظ وما أشبه ذلك
فكل هذا من البدع.







التوقيع

اللهم إنّكـ عفوٌ كريم تُحب العفو فأعفُ عنّا
رد مع اقتباس
قديم 19-Mar-2012, 03:00 PM   رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
شرارة فكر.!
قلم العطاء
 
الصورة الرمزية شرارة فكر.!
 

 
افتراضي



[21]



فضيلة الشيخ :
ما رأيكم فيمن يخرج من الصلاة إذا علم أن الميت من أصحاب المعاصي

وقصده في ذلك تعظيم هذه المعاصي وزجر الناس عنها ...؟





الجواب :
العاصي إذ لم تخرجه معصيته عن الأسلام فهو
من أحق الناس بالصلاة عليه لأنه محتاج للدعاء فينبغي أن

يصلى على العاصي ليدعى له ويشفع له ،
ولا ينبغي الخروج وترك الصلاة،
اللهم إلا إذا كان الرجل له أهمية في البلد ،
ويكون الميت قد أعلن فسقة..
ورأى أن المصلحة أن لا يصلى عليه فلا بأس .











التوقيع

اللهم إنّكـ عفوٌ كريم تُحب العفو فأعفُ عنّا
آخر تعديل شرارة فكر.! يوم 19-Mar-2012 في 03:05 PM.
رد مع اقتباس
قديم 19-Mar-2012, 03:11 PM   رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
شرارة فكر.!
قلم العطاء
 
الصورة الرمزية شرارة فكر.!
 

 
افتراضي



[22]

فضيلة الشيخ :
الرجاء إفادتنا عن بدع المآتم فيما يستعمل للميت لليلة خمسة عشر
وليلة أربعين هل هذا صحيح أم لا؟
وهل ينصب للميت يوم أم ثلاثة ؟

الجواب :

المآتم كلها بدعة سواء كانت ثلاثة أيام أو على أسبوع
أو على أربعين يوماً لأنها لم ترد عن السلف الصالح رضى الله عنه
ولو كان خيراً لسبقونا إليه، ولأنها إضاعة مال وإتلاف وقت،
وربما يحصل فيها من المناكر من الندب والنياحة
ما يدخل في اللعن لأن النبي صلى الله عليه وسلم
(لعن النائحة والمستمعة) التي تنوح والتي تستمع إليها،
ثم إنه إن كان من مال الميت من ثلثه أعني فإنه
جناية عليه لأنه صرف له في غير طاعة، وإن كان من أموال
الورثة فإن كان فيهم صغار أو سفهاء لا يحسنون التصرف
فهو جناية عليهم أيضاً، لأن الإنسان مؤتمن في أموالهم فلا يصرفه
إلا فيما ينفعهم، وإن كان لعقلاء بالغين راشدين فهو أيضاً سفه،
لأن بذل الأموال فيما لا يقرب إلى الله أو لا ينتفع المرء به في
دنياه من الأمور التي تعتبر سفهاً ويعتبر بذل المال فيها إضاعة له، وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم
عن إضاعة المال.







التوقيع

اللهم إنّكـ عفوٌ كريم تُحب العفو فأعفُ عنّا
رد مع اقتباس
قديم 08-Apr-2012, 02:53 PM   رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
شرارة فكر.!
قلم العطاء
 
الصورة الرمزية شرارة فكر.!
 

 
افتراضي



[23]


فضيلة الشيخ:


ماحكم وضع علامة على القبر أو كتابة الأسم عليه
بحجة الزيارة له ؟


الجواب:

وضع العلامة عليه لا بأس به، كحجر أو خشبة أو ماشابه
ذلك وأما الكتابة عليه فإن النبي صلي الله عليه وسلم :
{ نهى أن يكتب على القبر }.
لكن إذا كانت الكتابة مجرد كتابة الأسم فقط
بدون أن يكون مدحا" أو إطراء "
أو كتابة قرآن وما أشبه ذلك فأن هذا لابأس به فيما أرى،
وبعض العلماء يري أن الكتابة ولو كتابة الأسم أنها داخلة
في النهي ويقول بدلا"
عن كتابة الأسم نجعل الوسم المعروف في القبيلة،
ويجعل على الحجر الذي عند رأس الميت ويكفي ،
وإذا حصل هذا فهو أحسن ،
أي إذا كانت العلامة تكفي فلا حاجة للكتابة .







التوقيع

اللهم إنّكـ عفوٌ كريم تُحب العفو فأعفُ عنّا
رد مع اقتباس
قديم 22-Apr-2012, 11:43 PM   رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
شرارة فكر.!
قلم العطاء
 
الصورة الرمزية شرارة فكر.!
 

 
افتراضي


[24]

فضيلة الشيخ ..
ماذا يفعل الجالس عند المحتضر؟
وهل قراءة سورة "يس" عند المحتضر ثابتة في السنة أم لا ؟


الجوابــ


بسم الله الرحمن الرحيم،
الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على نبينا محمد
و على آله و أصحابه أجمعين .. عيادة المريض من حقوق
المسلمين بعضهم على بعض. و ينبغي لمن عاد المريض
أن يذكره بالتوبة ، و بما يجب عليه من الوصية . و بملء وقته بذكر الله
_ عز و جل _ لأن المريض في حاجة إلى مثل هذا الشئ ، و إذا احتضر،
و تيقن الإنسان أنه حضره الموت فإنه ينبغي له أن يلقنه :
" لا إله إلا الله" كما أمر بذلك النبي ، صلى الله عليه و سلم ،
فيذكر الله عنده بصوت يسمعه حتى يتذكر ، و يذكر الله ،
قال أهل العلم و لا ينبغي أن يأمره بذلك ، لأنه ربما لضيق صدره
و شدة الأمر عليه يأبى أن يقول "لا إله إلا الله "، حينئذ يكون الخاتمة سيئة ،
و إنما يذكره بالفعل ، أي بالذكر عنده حتى قالوا : و إذا ذكّره فذكر
فقال " لا إله إلا الله " فيسكت ، و لا يحدثه بعد ذلك ليكون آخر قوله:
" لا إله إلا الله " ، فإن تكلم .. أي المحتضر فليعد التلقين عليه
مرة ثانية ليكون آخر كلامه " لا إله إلا الله" .
و أما قراءة " يس" عند المحتضر فإنها سنة عند كثير من العلماء
لقوله ، صلى الله عليه و سلم : " اقرأوا على موتاكم (يس) .
لكن هذا الحديث تكلم فيه بعضهم و ضعفه . فعند من صححه
يكون قراءتها مسنوناًَ ، و عند من ضعّفه لا يكون ذلك
أي قراءة " يس" مسنونا .








التوقيع

اللهم إنّكـ عفوٌ كريم تُحب العفو فأعفُ عنّا
رد مع اقتباس
قديم 22-Apr-2012, 11:49 PM   رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
شرارة فكر.!
قلم العطاء
 
الصورة الرمزية شرارة فكر.!
 

 
افتراضي



[25]

فضيلة الشيخ ..
ما حكم الصلاة على الميت إذا كان تاركا للصلاة
أو يشك في تركه لها أو نجهل حاله ؟

الجواب


أما من علم أنه مات و هو لا يصلي فإنه لا يجوز أن يصلي عليه ،

و لا يحل لأهلة أن يقدموه إلى المسلمين ليصلوا عليه ،
لأنه كافر مرتد عن الإسلام و الواجب أن يحفر له حفرة في غير المقبرة
و يرمى فيها و لا يصلى عليه ، لأنه لا كرامة له فإنه يحشر يوم القيامة
مع فرعون و هامان و قارون و أبي بن خلف. أما مجهول الحال
أو المشكوك فيه فيصلى عليه لأن الأصل أنه مسلم حتى
يتبين لنا أنه ليس بمسلم و لكن لا بأس إذا كان الإنسان شاكا
في هذا الرجل أن يستثني عند الدعاء فيقول :
اللهم إن كان مؤمنا فاغفر له و ارحمة . لأن الاستثناء في الدعاء
قد ورد في الذين يرمون أزواجهم ، ثم لم يأتوا بأربعة شهداء
أن الرجل إذا لاعن زوجته قال في الخامسة :
" أن لعنة الله عليه إن كان من الكاذبين" .
و تقول هي في الخامسة :
" أن غضب الله عليها إن كان من الصادقين"








التوقيع

اللهم إنّكـ عفوٌ كريم تُحب العفو فأعفُ عنّا
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:19 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi