عدد الضغطات : 4,907عدد الضغطات : 3,105
عدد الضغطات : 4,148عدد الضغطات : 2,168
عدد الضغطات : 4,126عدد الضغطات : 2,447
عدد الضغطات : 0
الإهداءات
العودة   منتديات أقلام حرة > ▪ـ‗ৣღ.الْأَقْلام الْأَدَبِيْة.ღৣ‗ـ▪ > معتقلُ قلم
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-Jan-2009, 02:21 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
انسيآب يرآعْ
محمد البتيري
 
الصورة الرمزية انسيآب يرآعْ
 

 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي
 
0 يدٌ
0 قليلاً
0 كان يا مكان

انسيآب يرآعْ متواجد حالياً


افتراضي صَفَّقوا


احياناً يصعب علينا الفهم بالايحآء


والغوص بين الكلمات للبحث عن المكنون


ونكتفي بسطحيات الامور لنأخذ المعنى كيفما نراه ونرغب


هنآ ..


كالأحجية


نقرأ ونقرأ


ونادرا ما نصيب في مقتل


بحثت حيثما خيالي


والصدق لم يتعدى ذاتي


والدجل قناع لما ذكر أعلاه صفة


\
\
\
\
\
\
\


أيمكن!



أخطأنا التحليل



وحتى لو الردود نحو المفترق ... تفارق


اختلافها للود معانق






رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2009, 03:08 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
انسيآب يرآعْ
محمد البتيري
 
الصورة الرمزية انسيآب يرآعْ
 

 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي
 
0 يدٌ
0 قليلاً
0 كان يا مكان

انسيآب يرآعْ متواجد حالياً


افتراضي

ما زلت تتعلثم وبين الواقع والزائف تترنم

فن الأقنعة أحترفت

شفاه تبتسم

وايادٍ للطعن متأهبة

ونسير في جنازتهم والدموع منهارة

فنسكب ودهم .. ونكون كالملاك

وتبقى تلك الثقة الحقيرة تتجسد تلك الروح القيحاء

ولا نعلم أن اوراقنا احترقت وبتنا مكشوفين

والذي يبتسم .. فقط كصدقةٍ جارية

وعند الرحيل تفيض الكؤوس وتنضح






لك أيهآ الركن

سمفونية الصمت







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2009, 03:09 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
انسيآب يرآعْ
محمد البتيري
 
الصورة الرمزية انسيآب يرآعْ
 

 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي
 
0 يدٌ
0 قليلاً
0 كان يا مكان

انسيآب يرآعْ متواجد حالياً


افتراضي

ومآ زلت أتنحى جانباً متفادياً رصاصات الكلم

منكراً بأنها موجهةً إلي

لأدير ظهري مؤازراً إياها معاتباً من هو بريءٌ منها

وحقيبة أقنعتي لا تفارقني

وخماري الذي لا تبان منه سو عيناي البرّاقتين

وقت مستقطع لضحكة هافته

\
\
\
\

حتى البريق مصطنع !

ويبقى من هم حولي كما هم

للبسمة عنوان

والمكنون عشاء مقدم على طبق من ذهــب


هنيئاً لكم



وإليك أيها الركن

مقطع الثاني من سمفونية الصمت







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2009, 03:16 AM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أمجاد الحروف
~[ ..هَيَاَمْ..]~
 
الصورة الرمزية أمجاد الحروف
 

 
افتراضي


نتشابكُ في السطور كما الحروف تشابكت

لنفك قيداً إحتواها ...برغم فقدان الأمل في التحرر ~

لكنها المساحات التي فرضت علينا ذلك البعد المغلفُ بالشجن ~



:

إذاً من غدر ؟

هي الكلمات ؟

أم

أم الزمن؟

:

أو ياتراهُ

أنا

أم

انت

/

انسياب يراع

أنا وترانيم موسيقى الإبداع كنا على إنسجام بين سطور إبداعك


لم أحتمل


فتعمقت في جوفها أكثر

فكانت تتراص كالتيجان فوق روؤس الأحاسيس


انسياب يراع


لروحك النقيهـ~

طوق من ياسمين

/


ولايكفي...

:








التوقيع




حَتّىلا يَندَثِر كُل شَيءٍ جَميل
} كُنْ مِعطَاء ~
فـَ كُل مَا لا يُعطَى يَضيّع ...
رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2009, 03:24 AM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
انسيآب يرآعْ
محمد البتيري
 
الصورة الرمزية انسيآب يرآعْ
 

 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي
 
0 يدٌ
0 قليلاً
0 كان يا مكان

انسيآب يرآعْ متواجد حالياً


افتراضي

علّنا سيدتي نفكّ العقد ... علنا نبني أملاً

\
\
\

هنا سيدتي بضعَ خزعبلات .. مترامية المعاني ..

سأكمل على شاكلة الحرف والكلمة

فابقِ بقرب .. ودعيني أحظى بمرور الكرام

\
\

سقط قتيلاً

ومن حيث دَخلت .. خَرجت تسيل !

تدفقَ على أرضٍ عَطِشَ

امتصتها لتسكن باطنها !

في الداخل استقرت بذرة !

ارتوت احمراراً .....

\
\


فوقها كانت هامدة !


لكل من مروا نصيب

سواءً طيراً جارح أم فكاًَ كاسح !

ناهيك عن مخلوقات في نظرنا حقيرة

عيوننا المجردة فوق المستوى !

مجرد ايام .. وكأن شيئاً لم يكن

وما تبقى هو فتات قماشــ وشعيرات متهتكة

وتلك اللعينة !

رصاصة يتيمة

حتى من احتضنها

تركها ورحل !
\
\

في الاسفل تناضل للتحرَُر والارتقاء شيئاً

نبتت لتعانق أشعة الشمس ...

مستمدةً غذائها مما كان فوقها هامد !


وما هي إلا أيام

وتفتحت وردة !

فلا عجب أن تكون حمراء

\
\
\
والشاهد طلقة







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2009, 01:08 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
انسيآب يرآعْ
محمد البتيري
 
الصورة الرمزية انسيآب يرآعْ
 

 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي
 
0 يدٌ
0 قليلاً
0 كان يا مكان

انسيآب يرآعْ متواجد حالياً


افتراضي

سعي وراء المصلحة !

وجوهٌ بانت ملامحها

فضل عائد لمشرحة !

وللنميمة فوائدها

نهشُ لحمٍ وكفة عتيب مرجّحة !

وأيادٍ اشتدت سواعدها

طغياً .. ظلماً مُجرٍّحة !



\
\
\
\
\

ومنكم نستفيد

لكم منا ما منكم لنا

ولنا كمثل ما لكم

كون أنتم نحن إن تبادلنا ضمير المخاطب !

والدنيا دوّارة

والعقارب عكسها تدور

ولا خلاف !

سبحان الله

ويقولون أمعاء البطن تتعارك

ويأتِ مؤيد !

ويصّرِح أن الدم لا ولن يُصبح ماءً


رحمة الله عليكم أجدادي

شكراً لكم تقاليدكم

رضاءً لكم واغضاباً لخالقكم ؟!

عجباً عجباً

\
\
\
\

وتستمر الرواية

في المقدمة حكاية

اسمٌ ونسبٌ وفصل وأصل

وشكر واهداء


والبداية رعاية

تمهيداً لمعضلة

والبطل ضحية !

والمنتصفُ اعتلاء حد القمة

وبداية السقوط !

والنهاية نفاية

وللكاتب رؤياه







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2009, 01:13 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
انسيآب يرآعْ
محمد البتيري
 
الصورة الرمزية انسيآب يرآعْ
 

 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي
 
0 يدٌ
0 قليلاً
0 كان يا مكان

انسيآب يرآعْ متواجد حالياً


افتراضي

يا جنون

يا عيون

يا جفون

لا زالوا يكرِّرون

ويكرِّرون

وبين حبٍ وحبْ يتساقطون ويهوون !

وللّذات يعشقون ويعبدون !

ولهنّ يصلّون

ومنهنّ وسوسةً ومتاعاً يتجرعون


ويزدادُ ليزدادَ ويبرِّرون

يغضون يتجاهلون ؟

والنوايا حسنة ويصّرون

وما زالو يكرّرون

ونحن مستمعون ... منهمكون .. ضائعون ؟!

والحجة شجون وليل مسجون

دعاء لرب العباد بالفسق معجون

وللذنب مضمون

ولا يقرّون

وهيهات يعترفون !

وما زالوا يكرّرون

وعن الحق مُعرِضون

شيطان استحكم .. حنكة وفنون

وما زالوا يكرّرون


انتصاراً يعزفون

وجهراً يزنون !

لا ملام فهم اللحظة يسكرون !

وعلى أحبال الهوى يترنمون

ولا زالوا يكرِّرون !

\
\
\
\







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2009, 02:39 PM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
انسيآب يرآعْ
محمد البتيري
 
الصورة الرمزية انسيآب يرآعْ
 

 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي
 
0 يدٌ
0 قليلاً
0 كان يا مكان

انسيآب يرآعْ متواجد حالياً


افتراضي

في الماضي .......

كان يلوذ فراراً ويختفي عن الأنظار

متكئاً على عثراته

مختبئاً خلف حزنٍ قاتم

وبين الأنا والهو جدالٌ لائم !

في الحاضر .......

في طريق الهرب

منصتاً لأغاني الطرب

والناس من حوله بلغة العيون

عجباً عجبْ

والمستقبل .....

فنجان قهوة

في قعره ترسّبت حكايا العرّافات

وعلى جدرانه التصقت قصص وتفاهات !

\
\
\
\
\

حلّق فرحاً يجوب الأرجاء بحثاً عن طعام لصغارٍ حررّت نفسها اللحظة من قشور بيضة !

وأفعى تشاركه الفرحة نفسها معتليةً جذع الشجرة التي شهدت تفقص الصغار !


أمسك بالفريسة ........ وأمسكت بالفراخ

اعتلى السماء عائداً ....... واحتضنت الأرض ملئى

حطّ على العش مغرداً هاكم طعامكم صغاري

لا مجيب !

باستثناء بقايا ريش دموي عانق وجهه بلطف !


\
\
\
\
\



أتى وقت الجد !

وهل بعد الجدِ جد ؟!


فمن جدَّ وجد

ومن زرع حصد


يدانا تشهدان علينا

وعيوننا

ولساننا

وقلبنا

يوم لا ينفع مال ولا بنون !


كلها تشهد ولنا مرصد


\
\
\


وعم الصمت المكان !

هدوءٌ عميق

فراغ كبير

والنظر على قدر الحال قصير


والمضمون ضائع بين المغزى والفحوى







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2009, 03:09 PM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
انسيآب يرآعْ
محمد البتيري
 
الصورة الرمزية انسيآب يرآعْ
 

 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي
 
0 يدٌ
0 قليلاً
0 كان يا مكان

انسيآب يرآعْ متواجد حالياً


افتراضي

شاهقةٌ هي الجبال

عظيمة الآمال

\
\
\

أتذكرين .....!

حينما تختلط الأزمان وتعصف بنا الأقدار .. وتصبحُ البسمة خجولةً تتسلل من خلف جدار ؟

حينما يغدو الطيّب مَثلاً بطولي وقصص خيال ؟

حينما يُزّينُ لنا القبح روعةً وجمال !

حينما تلامس أجسادنا نسائمٌ مشبّعة ببعضٍ من الأحاديث الجانبية المثقلة !


حينما نكون كما النجوم .. عدّها نذير شؤم .. ويبقى الفضول معضلة !

حينما تهيج النفوس وتقشعر الأبدان !

حينما تفيض المشاعر شوقاً لمن كان !


\
\

تُذرفُ الدموع بلا رحمةٍ ولا شفقةٍ بخدودٍ اهترأتْ !

والتنهيدة الواحدة تلو الأخرى ولا توَقَفَتْ !

تَسقطُ ما بين الأقدام لتمتزجَ وقذارة النعال

لا سبيلَ في أن تتوقف .. صعبٌ محال !


فيأتونْ .. وعلى الكتفَ يُربتونْ

محاولاتٌ لرفع المعنويات ... ومثاليات يُأولونْ

\
\
\
\

وتبقى كما هي في شموخها شاهقة

جبالٌ ... يا لاستنشاق نسمة هواءٍ عليل من قممها !







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2009, 04:41 PM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
رحــــــــال

 
الصورة الرمزية رحــــــــال
 

 
افتراضي


الف شكر اخوي الغالي


سوف انقل الموضوع الي ساحة ضفاف

مخصص لك ولبوحك العطر لقد كنت هنا

واعجبني كثيراً ما طرحت فاستمر في ابداعك






التوقيع


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
خاطرة, خواطر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:54 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi