عدد الضغطات : 4,785عدد الضغطات : 3,071
عدد الضغطات : 4,113عدد الضغطات : 2,135
عدد الضغطات : 4,085عدد الضغطات : 2,404
عدد الضغطات : 0
الإهداءات
العودة   منتديات أقلام حرة > ▪ـ‗ৣღ.فَضَاءَات حُرَّة.ღৣ‗ـ▪ > روحانيات
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-Sep-2010, 11:13 PM   رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
صالح شرف الدين
نائب إدارة أقلام حرة
 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي

صالح شرف الدين غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبض محمد مشاهدة المشاركة
لِلْقُرْآن نَفَحَات رَوْحَانِيَّة تَرْتَقِي لَذّات ارْوَاحُنَا بِشَغَف
وَلَهُمَس الْتَرَاتِيْل الْايْمَانِيَّة وُجُوْد عَبِق لَبِق يَفِيْض مَشَاعِر
الاسْتَاذ الَرَاقِي صَالِح
كُتِبَت دُرَر فِي حُرُوْف
وَسُبِكَت فِي كَلِمَات الْذَّهَب
حَيْث الاخْتِيَار بإِحْتِرَافِيّة
كـ تُلَامِس جُدْرَان رِحَاب الشَّذَرَات..وَتَنْبِض مَعَهَا الْمَشَاعِر
بُلُغَة لَا نَسْتَطِيْع الْتَعِبِيَر عَنْهَا إِلَّا بِكَلِمَات الْصِّدْق
لَك مِنِّى خَالِص الْوُد
دُمْت مُبْدِعَا
وَتَقَبَّل مُرُوْرِي وَفَائِق أُحِتِّرَامِي وَتَقْدِيْرِي
صدقتم وأنارت إطلالتكم المتصفح

ومن عبق حروفكم الزكية نستمد القوة

ونتمنى أن يكون يكون كل حرف كتب وسيكتب

في موازين الحسنات ، وكم نحتاجها لننال من الله الرحمات

أدام الله المعروف بين عباده المؤمنين والمؤمنات ، وجزاكم الله

خيرا لما أدخلتموه علينا مكن سعادة فلا تحرمونا من رائع الإطلالات






التوقيع

وما من كاتب إلا سيفنى =ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب يمينك إلا شيئا =يسرك في القيامة أن تراه


رد مع اقتباس
قديم 16-Sep-2010, 11:25 PM   رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
صالح شرف الدين
نائب إدارة أقلام حرة
 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي

صالح شرف الدين غير متواجد حالياً


افتراضي

مع الأمل الموجود في مشاركة الإخوة والأخوات

في إجابة الأسئلة السابقة ،نجيب عن السؤال

الثالث:

3-في القرآن الكريم ما يوجب عليا

توقير الصحابة رضي الله عنهم

أذكر اسم السورة ورقم الآية


1-((والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار
والذين اتبعوهم بإحسان رضي الله عنهم
ورضوا عنه وأعد لهم جنات تجري تحتها
الأنهار خالدين فيها أبدا ذلك الفوز العظيم ))
التوبة آية100


2-((....لا يستوي منكم من أنفق من قبل الفتح
وقاتل أولئك أعظم درجة.....))
الحديد 10

3-قال العلماء:الواجب علينا محبتهم واحترامهم والذود عن أعراضهم
والسكوت عن ما جرى بينهم من القتال واتهام من سبهم بالنفاق
وذلك بأنه لا أحد يجرؤ على سب الصحابة رضي الله عنهم
إلا من غمسه النفاق والعياذ بالله وإلا فكيف يسب الصحابة
وقد قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم
(خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم)
وقال (لا تسبوا أصحابي) ثم إن سب الصحابة
قدح في الصحابة وقدح في الشريعة وقدح في
الرسول صلى الله عليه وعلى آله وسلم
وقدح في حكمة الله عز وجل

*************







التوقيع

وما من كاتب إلا سيفنى =ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب يمينك إلا شيئا =يسرك في القيامة أن تراه


آخر تعديل صالح شرف الدين يوم 16-Sep-2010 في 11:56 PM.
رد مع اقتباس
قديم 18-Sep-2010, 11:28 PM   رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
صالح شرف الدين
نائب إدارة أقلام حرة
 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي

صالح شرف الدين غير متواجد حالياً


افتراضي

إجابة السؤال الرابع :

4-للنص القرآني مميزات كثيرة اذكر ثلاثة منها

1-النص القرآني هو النص الوحيد المحفوظ إلهيا يقول تعالى:

((إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون))9الحجر
2-النص القرآني هو النص الوحيد الذي تلاوته عبادة يقول تعالى :



*((إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا
وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَنْ تَبُورَ لِيُوَفِّيَهُمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدَهُمْ
مِنْ فَضْلِهِ إِنَّهُ غَفُورٌ شَكُورٌ )) فاطر 29

*((إِنَّ رَبَّكَ يَعۡلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدۡنَىٰ مِن ثُلُثَىِ ٱلَّيۡلِ وَنِصۡفَهُ ۥ وَثُلُثَهُ ۥ
وَطَآٮِٕفَةٌ۬ مِّنَ ٱلَّذِينَ مَعَكَ‌ۚ وَٱللَّهُ يُقَدِّرُ ٱلَّيۡلَ وَٱلنَّہَارَ‌ۚ عَلِمَ أَن لَّن تُحۡصُوهُ
فَتَابَ عَلَيۡكُمۡ‌ۖ فَٱقۡرَءُواْ مَا تَيَسَّرَ مِنَ ٱلۡقُرۡءَانِ‌ۚ عَلِمَ أَن سَيَكُونُ مِنكُم
مَّرۡضَىٰ‌ۙ وَءَاخَرُونَ يَضۡرِبُونَ فِى ٱلۡأَرۡضِ يَبۡتَغُونَ مِن فَضۡلِ ٱللَّهِ‌ۙ
وَءَاخَرُونَ يُقَـٰتِلُونَ فِى سَبِيلِ ٱللَّهِ‌ۖ فَٱقۡرَءُواْ مَا تَيَسَّرَ مِنۡهُ‌ۚ وَأَقِيمُواْ
ٱلصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ ٱلزَّكَوٰةَ وَأَقۡرِضُواْ ٱللَّهَ قَرۡضًا حَسَنً۬ا‌ۚ وَمَا تُقَدِّمُواْ
لِأَنفُسِكُم مِّنۡ خَيۡرٍ۬ تَجِدُوهُ عِندَ ٱللَّهِ هُوَ خَيۡرً۬ا وَأَعۡظَمَ أَجۡرً۬ا‌ۚ
وَٱسۡتَغۡفِرُواْ ٱللَّهَ‌ۖ إِنَّ ٱللَّهَ غَفُورٌ۬ رَّحِيمُۢ (٢٠) المزمل



3-النص القرآني هو النص الوحيد الذي لا يخص أمة بعينها بل هو نص

للناس كافة ،يقول تعالى :


(( وما أرسلناك إلا كافة للناس بشيرا ونذيرا ولكن أكثر الناس لا يعلمون))
سبأ( 28 )

( قل يا أيها الناس إني رسول الله إليكم جميعا ) [ الأعراف : 158 ]

، ( تبارك الذي نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا ) [ الفرقان : 1 ]

************************************







التوقيع

وما من كاتب إلا سيفنى =ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب يمينك إلا شيئا =يسرك في القيامة أن تراه


آخر تعديل صالح شرف الدين يوم 18-Sep-2010 في 11:54 PM.
رد مع اقتباس
قديم 21-Sep-2010, 09:06 PM   رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
صالح شرف الدين
نائب إدارة أقلام حرة
 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي

صالح شرف الدين غير متواجد حالياً


افتراضي

إجابة السؤال الخامس

5-القرآن الكريم ماذا يمثل لكم
***************

القرآن الكريم يمثل لي أشياء كثيرة جدا

1-يمثل لي السكينة والاطمئنان والملجأ

في الملمات،يقول تعالى

:((ألا بذكر الله تطمئن القلوب))
28الرعد


2- يمثل لي بحر واسع للعلم يقول تعالى :

((ما فرطنا في الكتاب من شيء))
38 الأنعام



3-يمثل لي الفخر الاعتزاز والقداسة
وثابتا لا يأتيه الباطل وركن من أركان
الإيمان يقول تعالى:

* ((لا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلا مِنْ خَلْفِهِ
.تَنزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ ))[فصلت:41-42]

4-يمثل لي شفاء ورحمة -يقول تعالى

( وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين

ولا يزيد الظالمين إلا خسارا )82 الإسراء







التوقيع

وما من كاتب إلا سيفنى =ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب يمينك إلا شيئا =يسرك في القيامة أن تراه


آخر تعديل صالح شرف الدين يوم 21-Sep-2010 في 09:30 PM.
رد مع اقتباس
قديم 25-Sep-2010, 11:23 PM   رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
صالح شرف الدين
نائب إدارة أقلام حرة
 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي

صالح شرف الدين غير متواجد حالياً


افتراضي

إجابة السؤال السادس

6-امرأة فضلها الله على كل نساء العالمين

فبماذا استحقت ذلك ، ولماذا تمنت الموت -نود التفصيلات

منكم ،والآيات التي بينت ذلك.


**************************

*إنها السيدة مريم ابنة عمران أم عيسى عليه السلام

1-يقول تعالى :"وَإِذْ قَالَتِ الْمَلائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ
وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ " ( آل عمران : 42 )


*كانت تتقى الله وتحافظ على نفسها من كل سوء يقول تعالى:
( ومريم ابنت عمران التي أحصنت فرجها فنفخنا فيه
من روحنا ) [ التحريم : 12 ]
.

*تمنت الموت لأنها كانت ستضع طفلا ولم يمسسها بشر

وهي وحدها في ذلك الموقف الصعب -يقول تعالى:


وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا *

فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَابًا فَأَرْسَلْنَا إِلَيْهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرًا سَوِيًّا

*قَالَتْ إِنِّي أَعُوذُ بِالرَّحْمَن مِنكَ إِن كُنتَ تَقِيًّا *قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ

رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلامًا زَكِيًّا *قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي

بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيًّا *قَالَ كَذَلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ آيَةً

لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِّنَّا وَكَانَ أَمْرًا مَّقْضِيًّا *فَحَمَلَتْهُ فَانتَبَذَتْ بِهِ مَكَانًا قَصِيًّا

*فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا

وَكُنتُ نَسْيًا مَّنسِيًّا *فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلاَّ تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا

*وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا *فَكُلِي وَاشْرَبِي

وَقَرِّي عَيْنًا فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ

صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا ((سورة مريم من 16إلى26))



***********************************







التوقيع

وما من كاتب إلا سيفنى =ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب يمينك إلا شيئا =يسرك في القيامة أن تراه


آخر تعديل صالح شرف الدين يوم 25-Sep-2010 في 11:47 PM.
رد مع اقتباس
قديم 28-Sep-2010, 10:05 PM   رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
صالح شرف الدين
نائب إدارة أقلام حرة
 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي

صالح شرف الدين غير متواجد حالياً


افتراضي

إجابة السؤال السابع

7-تكثر هذه الأيام حالات الطلاق ، وما أظن كثرتها

إلا بعدا عن منهج القرآن ..فكيف يوجهنا القرآن الكريم في هذه المسألة

وما نص الآيات التي تجعلنا نتمهل قبل أن نرتكب أبغض الحلال ؟؟؟؟؟
*************************************

1-{يَـأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ لاَ يَحِلُّ لَكُمْ أَن تَرِثُواْ النِّسَآءَ كَرْهاً وَلاَ تَعْضُلُوهُنَّ لِتَذْهَبُواْ بِبَعْضِ مَآ ءَاتَيْتُمُوهُنَّ إِلاَّ أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْراً كَثِيراً * وَإِنْ أَرَدْتُّمُ اسْتِبْدَالَ زَوْجٍ مَّكَانَ زَوْجٍ وَءَاتَيْتُمْ إِحْدَاهُنَّ قِنْطَاراً فَلاَ تَأْخُذُواْ مِنْهُ شَيْئاً أَتَأْخُذُونَهُ بُهْتَاناً وَإِثْماً مُّبِيناً * وَكَيْفَ تَأْخُذُونَهُ وَقَدْ أَفْضَى بَعْضُكُمْ إِلَى بَعْضٍ وَأَخَذْنَ مِنكُم مِّيثَاقاً غَلِيظاً} (النساء:19ـ21).

2-(وَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تُقْسِطُواْ فِي الْيَتَامَى فَانكِحُواْ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاَثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُواْ فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلاَّ تَعُولُواْ) النساء 3

3: (وَلَن تَسْتَطِيعُواْ أَن تَعْدِلُواْ بَيْنَ النِّسَاء وَلَوْ حَرَصْتُمْ فَلاَ تَمِيلُواْ كُلَّ الْمَيْلِ فَتَذَرُوهَا كَالْمُعَلَّقَةِ وَإِن تُصْلِحُواْ وَتَتَّقُواْ فَإِنَّ اللّهَ كَانَ غَفُورًا رَّحِيمًا) النساء 129

4-قال الله تعالى في سورة الطلاق: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ لا تُخْرِجُوهُنَّ مِن بُيُوتِهِنَّ وَلا يَخْرُجْنَ إِلا أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ} [سورة الطلاق: آية 1]







التوقيع

وما من كاتب إلا سيفنى =ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب يمينك إلا شيئا =يسرك في القيامة أن تراه


آخر تعديل صالح شرف الدين يوم 28-Sep-2010 في 10:18 PM.
رد مع اقتباس
قديم 09-Oct-2010, 10:54 PM   رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
صالح شرف الدين
نائب إدارة أقلام حرة
 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي

صالح شرف الدين غير متواجد حالياً


افتراضي

8-

من أمهات المؤمنين وما الدليل من آيات القرآن الكريم

على أنهن أمهات للمؤمنين ، وما أهم ما ميزهن الله

به رضوان الله عليهن.

***************************
1-قال تعالى (يانساء النبي لستن كأحد من النساء ان اتقيتن فلا تخضعن بالقول

فيطمع الذي في قلبه مرض وقلن قولا معروفا, وقرن في بيوتكن

ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى) "الأحزاب 32,33


2-(مَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَدًا

إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمًا)الاحزاب:53



3-ذكر في سورة الأحزاب آية رقم: (31) "ومن يقنت منكن لله ورسوله

وتعمل صالحا نؤتها أجرها مرتين وأعتدنا لها رزقاً كريما"،


4-سورة الأحزاب آية رقم 30
{يا نساء النبي من يأت منكن بفاحشة مبينة يضاعف

لها العذاب ضعفين وكان ذلك على الله يسيرا}


5-عدد نساء النبي:


المتَّفق عليه من زوجاته ـ صلى الله عليه وسلم ـ إحدى عشرة، توفِّيت اثنتان منهما حال حياته،

وهما خديجة وزينب بنت خزيمة، وتُوفى عن تسع نسوة. والقُرشيَّات من زوجاته ست،

والعربيات من غير قريش أربع، وواحدة من غير العرب وهي صفية من بني إسرائيل.
فالقرشيات هنَّ:
1 ـ خديجة بنت خويلد، تجتمع مع النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ في جدِّه قُصِي .

وهي أول من تزوج وأنجبت له كل أولاده: عبد الله، والقاسم، زينب، ورقية، وأم كلثوم،

وفاطمة، أما إبراهيم فهو من مارية القبطية. تُوفِّيت بمكة قبل الهجرة بثلاث سنين على الأصح.

2 ـ سَوْدة بنت زَمْعَة، تجْتمع مع النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ في جدِّه لُؤَيِّ بن غالب، تزوَّجها

بعد وفاة خديجة بقليل، عقَد عليها بمكة، وقيل : دخَل عليها بمكَّة أو المدينة، وتُوفّيت سنة 54 هـ .
3 ـ عائشة بنت أبي بكر الصديق، تجتمع مع النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ في كعب بن لؤَيّ،

عقد عليها بعد عقْده على سودة ودخل بها في المدينة، وتُوفِّيت سنة 56 هـ أو بعدها.

4 ـ حَفْصَة بنت عمر بن الخطاب. تجْتمع مع النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ في كعب بن لؤي.

تزوَّجها في السنة الثانية أو الثالثة بعد الهجرة، وتُوفِّيت سنة 45 هـ.

5 ـ أم سلمة، واسمها هند، وقيل: رمْلة. تجتمع مع النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ

في كعب بن لؤَيّ، تزوّجها بعد وفاة زوجها في السنة الرابعة من الهجرة،

وتوفِّيت سنة 58 هـ أو بعدها.
6 ـ أمُّ حبيبة، واسمها رمْلة، وقيل هنْد. وهي بنت أبي سفيان تجْتمع مع النبي ـ

صلى الله عليه وسلم ـ في كعْب بن لؤَيّ. عقَد عليْها سنة سبع من الهجرة،

وهي في الحبَشة، وتوفِّيت سنة 44 هـ وقيل غير ذلك.

والعربيَّات هن:

1 ـ زينَب بنت جحش: أبوها من مضر، وأمها قرشية، وهي أميمة بنت عبد المطلب

بن هاشم تزوَّجها بعد طلاقها من زيد بن حارثة، سنة 3 هـ أو 4 هـ أو 5 هـ،

وتُوفِّيت سنة 20 هـ أو بعدها.

2 ـ جُوَيْرية بنت الحارث المُصْطلَقِيَّة، وقعت في الأسر في غزوة بني المصطلَق،

فخلَّصها النبي، وتزوَّجها سنة خمس أو ستٍّ من الهجرة، وتوفِّيت سنة 50 هـ أو بعدها.

3 ـ زينب بنت خُزيمة، كانت تُلقَّب في الجاهلية بأمِّ المساكين، تزوَّجها سنة ثلاث

أو أربع من الهجْرة، وتوفِّيت في السَّنة الرَّابعة، ومدة مكْثها عند النبي شهران أو ثلاثة،

وقيل ثمانية.
4 ـ ميمونة بنت الحارث، تزوَّجها في السنة السابعة من الهجرة في عُمْرَة القضية،

وتُوفِّيت في " سَرف " سنة 51 هـ.

أما غير العربيات فهي صفيَّة بنت حُيَي بن أخْطَب من يهود بني النضير،

وقعت في الأسر فاشتراها النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ من دَحْية، وتزوَّجها في

غزوة خيبر سنة سبع من الهجرة، وتُوفِّيت سنة خمسين وقيل بعد ذلك.

وتزوَّج النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ غير هؤلاء ولم يدْخل بهنَّ.

وأما مارية القبطية فلم تكن زوجة حرَّة معقودًا عليها، وإنما كان النبي ـ

صلى الله عليه وسلم ـ يتمتَّع بها بملك اليمين، وولَدَت له إبراهيم،

وتُوفِّيت سنة 12 أو 16 هـ . ((وعندما أنجبت له صارت حرة وابنها حر ))

وقد تزوَّج النبي ـ صلَّى الله عليه وسلم ـ هذا العدد على عادة العرب

وغيرهم من تعدُّد الزوْجات، ولم تنزل الآية التي حدَّدت التعدُّد بأربع إلا بعد

أن تزوَّجهن جميعًا، وقد نهاه الله عن الزيادة عليهن وأمره بإمساكهن جزاءً

على اختيارِهِنَّ له مع رقَّة عيْشِهِ وزهده، قال تعالى ( لا يَحِلُّ لك النساء

من بعد ولا أن تبدَّل بهن من أزواج ولو أعجبك حسنهن )

( سورة الأحزاب : 52 ) كما حرَّم على أحد أن يتزوج واحدةً منهنَّ بعد النبي

ـ صلى الله عليه وسلم ـ فقال

( وَمَا كَانَ لَكُم أنْ تُؤْذُوا رَسُول الله ولا أنْ تَنْكِحُوا أزْوَاجَه مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا )

( سورة الأحزاب : 53 )، ولهذا لم يطلِّق واحدة منْهنَّ حتى تَظَل في كَنَفِه،

ويَكُنَّ أزواجه في الجنة.

وما كان زواجه بهنَّ عن شهْوة جنسيَّة طاغية، بل كان لمعانٍ إنسانية كريمة

يَطُول بيانها، ولو كان لشهوة لاختارهنَّ أبْكاًرا، لكنهنَّ كنَّ جميعًا ثيِّبات

ما عدا عائشة، ولو كان لشهوة ما رفض كثيراتٍ عرضْن أنفسهنَّ

عليه هبةً دون مُقابل، وكان زواج كل واحدة بإذن ربه، فقد روى "

ما تزوجْت شيئًا من نسائي، ولا زوَّجت شيئًا من بناتي إلا بوحْي جاء

لي به جبريل عن ربي عز وجل " ولا يَقدح في ذلك قوله "

حُبب إليَّ من دنياكم الطِّيب والنساء، وجُعلت قرَّة عيني في الصلاة "

فهو حبُّ رحْمة، جعلتْه ـ صلى الله عليه وسلم ـ يُوصِى بِهِنَّ كثيرًا حتَّى

في آخر أيَّامه.

وعلى الله قصد السبيل







التوقيع

وما من كاتب إلا سيفنى =ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب يمينك إلا شيئا =يسرك في القيامة أن تراه


آخر تعديل صالح شرف الدين يوم 09-Oct-2010 في 11:19 PM.
رد مع اقتباس
قديم 31-Oct-2010, 12:07 AM   رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
صالح شرف الدين
نائب إدارة أقلام حرة
 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي

صالح شرف الدين غير متواجد حالياً


افتراضي

السؤال التاسع
*******
-القرآن الكريم محفوظ إلهيا فهو الكتاب الخاتم

وهو النور الهادي لكل من أراد الهدى-

اذكر آيتين متضنتين لما

سبق .
****

الإجابة
...........
(إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ (9) الحجر). ...


..................................................

(إنَّ عَلَيْنا جَمْعَهُ وقُرْآنَهُ) [القيامة: 17].

.................................................







التوقيع

وما من كاتب إلا سيفنى =ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب يمينك إلا شيئا =يسرك في القيامة أن تراه


آخر تعديل صالح شرف الدين يوم 31-Oct-2010 في 12:47 AM.
رد مع اقتباس
قديم 02-Nov-2010, 07:25 PM   رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
عين الرقيب
بين السطور
 
الصورة الرمزية عين الرقيب
 

 
افتراضي

من تولد النور في قلب المؤمن الحق وفي تدبر القرآن الكريم
وفقد فتح له الطريق إلى السماء ليسمو بعظمة وجودة ونفحاتة
ويعرج سماء بعد سماء ، كلما ركع وسجد ، ودعا وتضرع لله بالقرآن فسرور القلب إنما يتولد من قوة النور فيه بعظمة وجود الله
الاخ الكريم صالح شرف الدين موضوع قيم
والاجر أن شاء الله لك بما يرتقي له صدق حرفك
بارك الله فيك وسدد خطاك نحو الصلاح






التوقيع

إحترام إخوانك واخواتك في المنتدى : يكسبك الاحترام والتقدير .
وإحترام القوانين العامة في المنتدى وحسن استخدام الرسائل الخاصة يجنبك الإحراج و الوقوع في أن تطبق عليك أنظمة المخالفين .
تذكر : أن الهدف هو الارتقاء بالمضمون في المنتدى ومنه وبه ترتقي ذواتنا .

رد مع اقتباس
قديم 02-Nov-2010, 09:34 PM   رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
صالح شرف الدين
نائب إدارة أقلام حرة
 
سلالُ عطرٍ ماضيه






اخر مواضيعي

صالح شرف الدين غير متواجد حالياً


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عين الرقيب مشاهدة المشاركة
من تولد النور في قلب المؤمن الحق وفي تدبر القرآن الكريم
وفقد فتح له الطريق إلى السماء ليسمو بعظمة وجودة ونفحاتة
ويعرج سماء بعد سماء ، كلما ركع وسجد ، ودعا وتضرع لله بالقرآن فسرور القلب إنما يتولد من قوة النور فيه بعظمة وجود الله
الاخ الكريم صالح شرف الدين موضوع قيم
والاجر أن شاء الله لك بما يرتقي له صدق حرفك
بارك الله فيك وسدد خطاك نحو الصلاح

نعم نعم ..بارك الله فيكم

للكلمة قيمة عظمى ..إن معجزة الله الباقية

معجزة في كلمات تتجاوز حدود الزمان والمكان .

أليست الكلمة الطيبة صدقة ؟؟ ..نتمنى أن يوفقنا الله جميعا

إلى الطيب من القول الذي يسري مسرى الصدقة الجارية ويبيض

وجوهنا يوم تبيض وجوه وتسود وجوه ..تقبلوا شكري وتقديري واحترامي






التوقيع

وما من كاتب إلا سيفنى =ويبقي الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب يمينك إلا شيئا =يسرك في القيامة أن تراه


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:18 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi